أخبارنا
أخر الأخبار

مؤسسة يمن ثبات تحتفي في عمران بزفاف 35 عريساً من مجاهدي الجيش واللجان المرابطين بجبهات الحدود

 

مؤسسةيمن ثبات / عمران

ضمن مشروع “العفاف” وفي إطار الاهتمام بالمرابطين وتعزيز ثباتهم.. أقامت مؤسسة يمن ثبات التنموية بدعم من الهيئة العامة للزكاة، العرس الجماعي الثالث الذي اقيم في مدينة عمران لنحو 35 عريساً من مجاهدي الجيش واللجان الشعبية المرابطين في جبهات الحدود.

 

وخلال حفل الزفاف الذي حضره رئيس عمليات المنطقة السادسة العميد علي العاقل، ومدير امن محافظة عمران العميد عبدالله العربجي.. أكد عضو المجلس السياسي لأنصار الله الدكتور حزام الأسد أن ايلاء قيادة الثورة ممثلة بالسيد عبدالملك بدر الدين الحوثي، المرابطين الرعاية والاهتمام وإقامة الأعراس الجماعية لهم، دليل على الإهتمام ببناء الاسرة المؤمنة المجاهدة.

 

وأشار الدكتور الاسد إلى أن العدوان لم يكتف بقصف اليمنيين وارتكاب الجرائم والمجازر، واستهداف المدارس والمستشفيات والاسواق والطرقات، بل سعى إلى استهداف الاسرة اليمنية من الداخل في إطار الغزو الفكري وافساد الأخلاق.. منوهاً إلى أن إقامة الأعراس والتخفيف من غلاء المهور وتحصين الشباب من الرذيلة، هو أفضل رد على مشاريع الاستهداف الفكري.

 

وثمن عضو المكتب السياسي الجهود الكبيرة التي تقوم بها مؤسسة يمن ثبات في جانب رعاية المرابطين واسرهم، وكذلك جهود السلطة المحلية بمحافظة عمران التي ساهمت في نجاح العرس الجماعي الثالث للمرابطين.. متمنياً للعرسان الحياة الزوجية السعيدة والذرية الصالحة.

 

وفي العرس الجماعي الثالث للمرابطين الذي حضره مديرالعلاقات بمؤسسة يمن ثبات ابراهيم الشرفي، والمدير المالي ابراهيم مسفر، والمشرف الاجتماعي لمحافظة عمران.. نقل رئيس عمليات المنطقة السادسة تحايا وتهاني قائد الثورة وقيادة المنطقة للعرسان المجاهدين.

وقال العميد علي العاقل” إن الزواج الجماعي للمرابطين يمثل مكسباً وثمرة عظيمة، وبادرة حسنة للتعاون والتكافل الاجتماعي، لما له من دور إنساني وأخلاقي يقوي روابط النسيج الاجتماعي، ويحافظ على الشباب من السقوط في وحل الرذيلة”.

ولفت إلى أن اعداء الإسلام هدفوا من خلال مخططاتهم إلى إبعاد شبابنا عن الجهاد بافساد اخلاقهم وجعلهم يقبلون بالمستعمرين والصهاينة الغاصبين لأرض فلسطين، وهو ماتنبه له أحرار اليمن وقاوموه بكافة الوسائل.

 

فيما تطرق مدير مشروع العفاف بمؤسسة يمن ثبات ياسر الجرادي، الى ان مشروع العفاف ومنذ انطلاقة مطلع هذا العام عمل بالشراكة مع العديد من الجهات الداعمة على تنظيم العرس الجماعي الأول والثاني الذين اقيما بمحافظتي ذمار والحديدة، والعرس الجماعي الثالث الذي اقيم اليوم في عمران.

وأشار الى خطة التوسع التي يسعى إليها مشروع العفاف بدعم الخيرين والميسورين ليشمل أكبر عدد من المرابطين في مختلف جبهات العزة والكرامة.. موجهاً الشكر لقيادة محافظة عمران ومساهمتها في انجاح العرس الجماعي الثالث، ولكل

من ساهم ودعم إنجاز الأعراس الثلاثة من مشروع العفاف وعلى رأسهم الهيئة العامة للزكاة.

 

تخلل حفل الزفاف الجماعي الذي حضره مدير فرع مؤسسة يمن ثبات بمحافظة عمران عبدالجبار الدولة، وعدد من المشايخ والشخصيات الاجتماعية، قصيدة شعرية لاحد العرسان، وتوزيع الهديا والعينية والنقدية على العرسان المجاهدين.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق